ذي عيونك

ذي عيونك ولا هذي مو عيونك مادريت، ولا هذي هي عيونك بس الاحساس اختفى. ودي القى لو شرارة في عيونك مالقيت، الا نظرة ما تطمن والرماد اللي طفى.

ماعرفتك لما شفتك انصدمت وماحكيت، ابتسملك لما تضحك واتعذب بالخفا. مقدر احيي اهتمامك لو بحاول ماقويت، كيف ابحيي شي ميت والزمن عنه عفا.

صنت نفسي ماسالتك عن برودك مابغيت، اني ارخص نفسي اكثر للي اقفى واكتفى. ماهي حلوة اعترفلك اني عنك ماسليت، وانه قلبي ماتناسى وانه جفني ماغفى.

كنت احسبك عند وعدك ماحتنسى ماحييت، مامداني عنك ابعد الا وعدك ماوفى. انتهينا غصب عني يشهد الله مارضيت، مااقول الا خسارة حسبي الله وكفى.

اكتشفنا وجود اداة منع الاعلانات AdBlocker في متصفحك,
يرجى تعطيل هذه الاداة حتى تتمكن من تصفح الموقع وقراءة المحتوى.